بارز

  • الشروق العامة نيل سات: 11033 - V
  • الشروق الإخبارية نيل سات: 11033 - V
  • بنة تي في نيل سات: 11033 - V
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016 ميلادي, الموافق لـ 7 ربيع الأول 1438 هجري الثلاثاء 06 ديسمبر 2016 م | 7 ربيع الأول 1438 هـ

آخر الأخبار

أكّد أن بعض الأبواق التي تبث من الخارج هدفها زعزعة استقرار البلاد

بدوي: الحكومة ”لا ولن تتخلى عن مرافقة الضروريات الاجتماعية للمجتمع الجزائري”!

بدوي: الحكومة ”لا ولن تتخلى عن مرافقة الضروريات الاجتماعية للمجتمع الجزائري”! ح.م

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، اليوم الإثنين بولاية البيض، أن الحكومة ''لا ولن تتخلى عن مرافقة الضروريات الاجتماعية للمجتمع الجزائري".

وأوضح الوزير على هامش زيارته إلى البيض، أن الحكومة ”لا ولن تتخلى عن مرافقة الضروريات الإجتماعية للمجتمع الجزائري”، لافتا إلى ” أن هناك كثيرون ممن يعتقدون أن هذه الأزمة الاقتصادية سوف تجعلنا نتخلى عن مكاسبنا الاجتماعية ”،  قبل أن يضيف “أن مثل هذه الإنجازات والبرامج التي في طور الإنجاز ووضعها تحت تصرف أبناءنا، سواء بقطاع التربية بمختلف أطواره وكذا بقطاعي التكوين والتعليم المهنيين والتعليم العالي والبحث العلمي تؤكد عدم تخلينا عن مكاسبنا الإجتماعية ”.

وأكد بدوي أن قطاع التربية الوطنية ”هو في قلب إستراتيجية الحكومة التي تواصل دائما التكفل بهذه الاحتياجات التي تعتبر تربوية اجتماعية لترقية المعرفة في تكوين أبناءنا'”.

وذكر نور الدين بدوي “بأن بعض الأبواق التي تبث من خارج الجزائر لها هدف أساسي واحد وهو كيفية زعزعة استقرار البلاد”،   مؤكدا في هذا الشأن “أن قوة الشعب الجزائري تكمن في عزمه وإرادته بعدم الرجوع إلى الوراء ”، فالمواطن الجزائري -كما أضاف- ”طموح ينظر دائما إلى الأمام والرقي والحفاظ على المكاسب المتعلقة بالأمن والاستقرار والسكينة، وهي المكاسب التي لن يتخلى عنها ويبقى يدافع عنها دائما” .

واعتبر الوزير ذلك بمثابة “الرسالة الوحيدة والرد القوي للشعب الجزائري لكل هؤلاء، حيث وبفضل هذه القيم المرسخة اليوم دستوريًا وفي ميثاق السلم والمصالحة، فإن الشعب الجزائري عازم على الدفاع على هذه القيم كما دافع بالأمس على مكاسب الأمن والاستقرار”.

طالع أيضا

1 تعليق

كل الحقول مطلوبة! يرجى منكم احترام الآداب العامة في الحوار.

  • تعليق 21572

    ابوعمر

    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه…الخ